يستشرف  السودان مرحلة جديدة نتيجة للتطورات السياسية بعد ثورة ديسمبر المجيدة وتوقيع إتفاقيات سلام بعد رفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، تحتم إعادة النظر فى كل السياسات الإقتصادية للدولة لتتماشي مع مطلوبات هذه المرحلة بما يساعد فى تحقيق الإستقرار الإقتصادي، ولمعالجة هذه الإختلالات تطلب الأمر التنسيق والتعاون التام بين الجهات ذات الصلة، وإستقر رأى حكومة الفترة الإنتقالية علي تبني حزمة من  السياسات والإجراءات تستهدف  إصلاح نظام سعر الصرف وتوحيده. وذلك بإنتهاج نظام سعر الصرف المرن المدار.

قال بنك السودان المركزي، اليوم الأحد إن البنك أصدر تعليمات للبنوك لتوحيد أسعار الصرف الرسمية والموازية للبلاد، ابتداء من اليوم، ولم يوضح البنك السعر الذي سيتم توحيد سعر الصرف على أساسه وأضاف البيان المنشور على موقع البنك الرسمي، أن "رأى حكومة الفترة الانتقالية استقر على تبنّي حزمة من السياسات والإجراءات تستهدف إصلاح نظام سعر الصرف وتوحيده. وذلك بانتهاج نظام سعر الصرف المرن المدار، وأشار إلى أنه  صدرت منشورات وضوابط بنك السودان المركزية الموجهة للمصارف وشركات الصرافة لتنفيذ الرؤية الإصلاحية للدولة، اعتباراً من اليوم الأحد، وذلك بتوحيد (سعر الصرف).
وأكد البنك أنه يستهدف من الإجراءات الجديدة، توحيد واستقرار سعر الصرف .

فى هذا الإطار صدرت منشورات وضوابط  بنك السودان المركزي الموجهه للمصارف وشركات الصرافة  لتنفيذ الرؤية الإصلاحية للدولة إعتباراً من يوم الأحد الموافق 21 فبراير 2021م، وذلك بتوحيد سعر الصرف بما يساهم فى تحقيق الآتي:

  • ‏توحيد وإستقرار سعر الصرف.
  • ‏ تحويل الموارد من السوق الموازي الي السوق  الرسمي.
  • ‏إستقطاب تحويلات السودانيين العامليين بالخارج  عبر القنوات الرسمية.
  • ‏إستقطاب تدفقات الإستثمار الأجنبي.
  • ‏تطبيع العلاقات  مع مؤسسات التمويل الإقليمية والدولية والدول الصديقة بما يضمن إستقطاب تدفقات المنح والقروض من هذه الجهات.
  • ‏تحفيز المنتجين و المصدرين والقطاع الخاص  بإعطائهم سعر الصرف المجزئ.
  • ‏ الحد من تهريب السلع والعملات.
  • ‏سد الثغرات لمنع إستفادة المضاربين من وجود فجوة ما بين السعر الرسمي والسعر فى السوق الموازي.
  • ‏المساعده فى العمل علي إعفاء ديون السودان الخارجية بالإستفادة من مبادرة الدول الفقيرة المثقلة بالديون.

وبحسب البيان المصادر تم الغاء سعر الرسمي المعلن بواقع  55 جنيه للدولار، وان البنوك ستبداء تعالملاتها اليوم بسعر 375 جنيه للدولار، وايضا  سيعلن السعر التاشيري غدا الاثنين بناء على حجم المشتروات من الدولار، واشارت المصادر الى ان القرار يشمل ايضا تعامل الصرافات بالنقدي الاجنبي.

واشارت المصادر الى ان محافط البنك المركزي زكر خلال الاتتماع على  انهم اختاروا هذا التوقيت للتعويم لارتباطة بمنح سوف يتم استلام الدفعة الاولى منها بداية مارس المقبل غير انه لم يحدد مقدارها ولا مصدرها.
سيواصل موقع Alsoug سوق السودان بتتبع التقلبات اليومية في SDG ونشر أسعار الصرف في نهاية كل يوم عمل على: https://www.alsoug.com/currency

التعليقات

Adam Mustafa

سكر

حسابي
أضف أعلان
كاشي
التنبيهات