يُصادف عيد الأضحى المبارك اليوم العاشر من شهر ذي الحجة، حيث يستقبل المسلمون ذلك اليوم بالفرح، والسرور، ولقاء الأهل، والأحباب، وهو يوم للبعد عن الأحقاد، والمشاكل، ويتجلى عيد الأضحى بوقوف النفس المسلمة في طاعة الله تعالى، والعيد في الإسلام أحد الشعائر الساميّة، والتي تهدف إلى تحقيق حاجات الروح والجسد، ويأتي عيد الأضحى المبارك مُتوّجاً بعد شعائر الحج العظيمة.

تعرف الأضحية في معاجم اللغة العربية بأنها اسم مشتق من الفعل ضحّى؛والأضحية شرعاً هي الحيوان الذي يذبح في وقت معلوم، وهو عيد الأضحى أو ما يسمى أيام النحر لغرض معلوم وهو التقرب لله جل وعلا، وأما ما يذبح للأكل أو البيع فلا يسمى أضحية بل ذبيحة، وما يذبح في غير أيام النحر تقرباً لله فلا يسمى أضحية بل عقيقة.

يشهد السوق السوداني ارتفاع في اسعار المواشي خاصة بعد موافقة السعودية على تصدير الماشية السودانية، حيث قفز سعر الخروف إلى (12) ألف جنيه بدلاً عن (8) آلاف جنيه ويعود ذلك ايضا بسبب ارتفاع سعر الدولار وضعف قيمة العُملة الوطنية، إضافة إلى ارتفاع تكاليف الترحيل من مناطق الإنتاج بسبب عدم توفر وسائل النقل نتيجة لانعدام الوقود، وتوقع تاجر مواشٍ بالسوق المركزي ببحري مزيد من الارتفاع في أسعار الماشية خاصة خلال الفترة القليلة المقبلة وليس ذلك فقط انما يعانون المصدرين  حالياً من مشكلة ارتفاع أسعار الأعلاف، وبلغ سعر جوال العلف 3 آلاف جنيه..


اسعار المواشي في السودان من موقع سوق السودان:

تتراوح السعار الضان او الخرفان حيث بين 12,000 جنيه سوداني وتصل الى حوالى 20,000 وهو يعتبر اضحية لشخص واحد. 

وهناك اسعار الغنم وتبداء بي 8,000 جنيه سوداني  وتصل الى حوالى 14,000 جنيه سوداني وهى ايضا اضحيه لخص واحد.

اما الابقار تبدا من العجول وحسب احجامها واعمارها فتبداء اسعارها من 30,000 وقد تصل الى 49,000 جنيه سوداني للرأس الواحد. وتضحي الابقار عن 5 اشخاص. 

الابل تتراوح اسعارها بين 35,000 الى 60,000 جنية سودانى للرأس الواحد وكما هو الحال في الابل يتم ذبح رأس واحد اعتبارا انه اضحية ل7 اشخاص.
هذه الاسعار حسب شروط و سن الاضحية, ماخوذه من سوق المويلح للمواشي غرب امدرمان.

يمكنك ان تعرف اكثر عن الاسعار في موقع السوق من خلال الضغط علي خرفان للبيع في السودان او الدخول لصفحة الماشية من خلال الضغط علي ماشية للبيع في السودان

قد تزيد هذه الاسعار بسبب الترحيل والنقل الغذاء (البرسيم) وايضا الحجم فكلما كبر حجم الماشية زادت قيمتها .لذى وبسبب ارتفاع الاسعار قد يلجاء الناس لمشاركة المواشي معا، مثال قد يشترك 5 اشخاص في عجل او ثور وذبحه بنية الاضحية او يجتمع 7 اشخاص في ابل لذى يجب ان تكون الماشيه مستوفية الشروط لتكون ضحية مقبولة عند الله عزة وجل


يجب التاكد من سلامة الأضحية من العيوب التالية:

العور، والمرض الذي يقعدها عن الرعي، والجرب المفسد للحمها، والجرح المؤثر على صحتها، والعرج الذي يمنعها من المشي السليم، والهزال المزيل للمخ، والعمياء التي لا ترى، والمبشومة التي أكلت ما يزيد عن حاجتها بما يجعلها معرضة للخطر، والمتولدة حتى يزول عنها خطر عسر الولادة، والمصابة إصابة قد تقتلها كالخنق أو السقوط من مكانٍ عالٍ، والعاجزة عن المشي لعاهة ما فيها، ومقطوعة الأطراف أو أحدها.

شروط الأضحية

  • أن تكون الأضحية من الأنعام، فلا يجوز التضحية بدجاجة أو طائر، والأنعام تشمل الخراف، والأبقار، والجمال، والأغنام.
  • ملكية الأضحية للمضحي، فلا يجوز التضحية بما هو مسروق أو مغتصب أو مرهون.

  • بلوغ الأضحية السن المحدد شرعاً، فتكون جذعة من الضأن، وثنية من غيره، فالثني من الإبل ما أتم خمسة أعوام، ومن البقر ما أتم عامين، ومن الغنم ما أتم عام، وأما الجذع فهو ما أتم نصف سنة، فلا تقبل الأضحية بما دون ثني الإبل والبقر والماعز، ولا بما دون الجذع من الضأن.
  • ذبح الأضحية خلال أيام عيد الأضحى، وذلك خلال الفترة التي تتراوح ما بين أداء صلاة عيد الأضحى وغروب شمس آخر يوم من أيام التشريق، ويستثنى من ذلك النسيان الموكل بذبح الشاة أن يذبحها في موعدها، أو ضياع الأضحية من غير تفريط المضحي ثم العثور عليها بعد فوات الأوان



التعليقات