الركشة أو التكتوك هي وسيلة نقل ذات ثلاثة عجلات وتحمل ثلاثة ركاب في مقعدها الخلفي، وعند الذروة أو الضرورة يمكن أن تحمل راكبين إضافيين على جنبي السائق، ليصبح إجمالي عدد الركاب هو خمسة أفراد، إنتشرت كثيراً في طرقات الخرطوم، وساهمت مساهمة فاعلة في المواصلات، وإعتمدت عليها الكثير من الأسر السودانية كمصدر دخل، وفي زماننا هذا مع ندرة المواصلات العامة، وإرتفاع تكلفة سيارات الأجرة والتاكسي، أصبحت الركشة هي سيدة الموقف.

تطورت ركشات في السودان منذ ظهورها في البلاد في بداية التسعينات، حوالي العام 1992م، حيث كان أول ظهور فعلي لها، وكان هناك بعض التخوف منها في بادئ الأمر إلى أن صارت اليوم من أهم دعائم وركائز حركة نقل الركاب، ليس فقط في العاصمة الخرطوم وإنما في الولايات المختلفة أيضاً.

في طريق تطور ركشات في الخرطوم كان هناك الركشة الهندية والركشة الصينية والركشة المحلية من شركة جياد للسيارات، ومن بين هذه الدول المصنعة ومن بين الموديلات المختلفة ظهرت ركشة (الغراب) وهو لقب أطلق على الركشة في وديل 2006م و(ملكة جانسي) وأطلق على الموديلات الجديدة بداية من العام 2014م لتحتل مكانة خاصة في أسواق الركشة في السودان 2020، وإنتشرت بصورة سريعة ونالت الرضا والقبول من الزبائن، خصوصاً الملاك (أو الجلابة حسب ما يطلق عليهم في العامية السودانية)، وكذلك سائقي الركشات أصبحوا يفضلونها عن غيرها لما إكتسبته من سمعة طيبة وتحمل ضغط العمل لفترات طويلة وطول عمر الإسبير.


*فيما يلي بعض أسعار ركشة جانسي  للبيع في السودان بلاخص في دلالة الركشات حسب العروض الموجودة على موقع سوق السودان وهو من أميز المتاجر الإلكترونية السودانية:

اسعار ركشة جانسي في السودان 2020:

ركشة جانسي موديل 2014م صفراء اللون مؤمنة وغير مرخصة بسعر 800,000 جنيه، 

ركشة جانسي موديل 2014م زرقاء اللون مؤمنة مطلوب فيها سعر 800,000 جنيه.

ركشة جانسي جديدة موديل 2020م سوداء اللون بسعر 1,100,000 جنيه، 

ركشة جانسي جدسدة موديل 2017م سوداء اللون بمبلغ 1,270,000 جنيه.

رشكة جانسي في السودان <-- للذهاب الي صفحة ركشة جانسي في السودان


ركشة جانسي في السودان 2020  تمتاز عن غيرها بمزايا عديدة، هي:

  • أنها أول ركشة تحتوي على تانك للوقود وتانك مختلف للزيت، بحيث تتم عملية خلط الزيت مع البنزين بالنسبة الصحيحة التي تحافظ على الماكينة.
  • طول عمر الماكينة وذلك نتيجة للخلط الآلي بين الوقود والزيت.
  • صوتها هادئ، بينما تلاحظ فرقعات وأصوات عالية في صوت ماكينة بقية الركشات.
  • قلة صرف وإستهلاك الوقود.
  • العمر الأطول للإسبير.
  • سهولة الصيانة.
  • السرعة.

بينما تعتبر عيوب ركشة جانسي هي العيوب المشتركة لكل أنواع الركشات ومتمثلة في:

  • ضيق الحيز الداخلي أو الكابينة بالنسبة للركاب.
  • تعتبر خالية من الرفاهية إذا ما تم مقارنتها بالعربات.
  • الكابينة مفتوحة ومكشوفة لعوامل البيئة المختلفة من هواء وأطار وبرد وحرار الصيف.
  • إشتراطات السلامة بها ضعيفة.

بالإضافة إلى عيوب أخرى خاصة بالبلاد مثل:

  • لا يسمح لها بعبور الكبري والسير في بعض الطرقات.
  • يتحرك بعضها بدون لوحات مما جعلها وسيلة يستخدمها بعض ضعاف النفوس في العمليات الإجرامية وكان لها أثر سلبي على زبائنها من الركاب.


إرتفاع أسعار الركشات بصورة عامة وركشات جانسي للبيع في السودان 2020 بصورة خاصة ظل مستمراً لعدة سنوات سابقة حتى وصلت أسعار الركشات هذه الأيام لمبالغ لم يكن يتوقعها أحد، والسبب في ذلك يرجع إلى:

  • إرتفاع وتيرة التضخم وإرتفاع سعر صرف الدولار بالسوق الموازي.
  • إرتفاع أسعار الوقود، وذلك يزيد الطلب على الركشات والمواتر لأن إستهلاكها للوقود بسيط.
  • التلويح الدائم من قبل الحكومة برفع الدعم الكلي عن الوقود.
  • صعوبة المواصلات العامة وندرتها.
  • إنخفاض تكلفة التنقل بالركشة مقارنة بعربات الأجرة.
  • إنتشار محلات الإسبيرات ومراكز الصيانة.
  • عائدها المادي للسائق ولصاحب الركشة عالي.

الفئة الغالبة لسائقي الركشة جانسي في السودان هم من الشباب، وقد لفت إنتباهي تكاتفهم الإجتماعي، بالرغم من سلوكهم الذي يعتبره البعض صبياني والمتمثل في تشغيل الأغاني بصوت عالي والشعر ذو التسريحات الغريبة والملابس الغير تقليدية، إلا أن أغلبهم وبجانب التكاتف الإجتماعي تجدهم يتصفون بالشهامة والمروءة.


فرضت ركشات جانسي في السودان نفسها كواقع مؤثر في الإقتصاد المحلي والعالمي لدرجة أن شركات زيوت التشحيم العالمية أنتجت منتجات خاصة للركشة، وبعض الشركات المحلية قامت بعمل تانك كبير في محطات العربات لزيوت ركشات جانسي 2020 ليتم الخلط بين نسبة الوقود والزيت بصورة علمية أكثر من الطريقة اليدوية التي يستخدمها السائقين، هذا بالإضافة إلى أنها كما ذكرت تعتبر مصدر دخل للعديد من الأسر، منها على سبيل المثال السائق والمالك ومحلات الإسبيرات وتجار زيوت العربات وبائعي إكسسوارات العربات، حيث إشتهرت الركشات بإهتمام سائقيها بها وتجميلها الزائد عن الحد بإستخدام كل الممكن من إكسسوارات السيارات.

التعليقات