الرئيسية المدونة

مهارات المقابلة الناجحة

المشاهدات 3852



مهارات المقابلة الناجحة

هذة المهارات يفضل اتقانها لضمان تقديم نفسك و مهارتك الشخصية بنجاح و احترافية عندما يتم إختيارك لإجراء "إنترفيو"

و نبدأ بالنصائح التي ستقوم في اليوم ما قبل الإنترفيو:

  • 1 بعد إستلام الدعوة لحضور الإنترفيو، تأكد من البحث عن معلومات عن الشركة التي تريد العمل معها جيدا؛ ما هي رسالة الشركة؟ أهدافها؟ من يستهدفون من الزبائن؟
  • 2 تأنق لتعجب: هذا يبطبق عل الرجال و النساء سواسية. بالنسبة للنساء؛ المكياج الكثير سيرسل إنطباع خاطء عنكي ضعي المكياج، إذا أردتي، بصورة خفيفة و عملية. أيضاَ الكعب إذا قررتي ارتدائه تأكدي من أنه مريح و عملي.
  • 3 إذا كان موعد الإنترفيو ال8ص، إستيقظ ال6ص؛ استعد نفسيا و معنوييا، إستحم، إرتدي ثيابك و تعطر. و الأهم من كل ذلك هو وجبة الإفطار، لأنك ستحتاج إلى الطاقة الذهنية و الجسدية لإتمام المهمة بنجاح.
  • 4 إنطلق! عليك التواجد في نطاق حدوث الإنترفيو بنحو 15 دقيقة على الأقل قبل الموعد؛ بذلك ستعطى نفسك الفرصة في الإستعداد و الإحساس بالطمئنينة و التركيز.


أنت الآن ستدخل الغرفة التي سيقام فيها المقابلة، و أول ما سينتبه إليه الشخص الذي سيجري المقابلة هو أسلبوك؛ إبتسامتك. ثم سلامك؛ صافح بأسلوب يدل عن الثقة بالنفس.

عند دخولك الغرفة، إدخل ببطن مشدود و ظهر مستقيم و وجه بشوش؛ سيعلم الشخص المقابل أنك واثق من إمكانياتك.

ضيف الحلقة الحلقة الخاصة باجراء مقابلات العمل كان /مصطفى خوجلي"، ذو خبرة تزيد عن ال15سنة يقول أن الإنترفيو يبدأ من الدخول من الباب و ينتهي عند الخروج منه.

يقل ضيفي أن الأسلوب في الحديث أثناء الإنترفيو يجب التمرس فيه مع نفسك أمام المرآة او مع صديق لديه بعض الخبرة. "بعض الأشخاص يتوترون و يتحدثون بسرعة، و البعض منهم بالكاد ينحدث، هذا غير مرغوب به."

يقول أيضا أن البعض تعود على الحديث بأسلوب غير رسمي، و يذهب يطبق نفس الأسلوب في المقابلة، تاركً إنطباع أنه لا يستطيع التفريق بين العمل و غير العمل.

ينصح "مصطفى" المقبلين على إنترفيو أن يدربوا أنفسهم على المحادثة الرسمية و إنتقاء كلماتهم لتكون عملية مرتبة، و ينصحهم بالإستغناء عن الكلمات العاميية التي يستخدمونها مع الأهل و الأصدقاء.

تطرقنا أيضا لما يسمى ب"لغة الجسد" حيث أضاف "مصطفى أنها تعبر عن شخصيتك دون الحاجة للكلام. يقول أن الطريقة التي يجلس بها الشخص؛ إذا كان يجلس مثل ال"رخويات" فبذلك يدلي رسالة انه ليس بالجدي في العمل، أو إذا كان يبتسم دون سبب داع، فإنه لايفرق بين الجد و المزاح و إذن هو يقول دون الحاجة للكلام أنه لا يصلح لتمثيل جهة عمل رسمية. أما من يجلس مستقيم الظهر، و ينسط بقليل من هز في الرأس، ولا يضم يديه عليه، فذلك شخص واثق، مستمع، و مستقبل لكلام الآخر.

في نهاية الحلقة وجهَ "مصطفى" نصيحة أخيرة يقول فيها "لا تمضغوا العلكة أثناء المقابلة، و لا تسرحوا بأعينكم كثيرا عن الشخص الذي يجري المقابلة. أيضا لا تلعبوا بشعركم إطلاقا و لا بالقلم الذي في يدكم؛ كل هذة التصرفات ستكون نقطة تحسب ضدكم و سوف يتم إستقصائكم من المرشحين بالوظيفة. كل تلك التصرفات تدل على ضعف الشخصية و عدم اللباقة".

تابعونا في الحلقة القادمة من برنامج The Panel لتعرفوا ماذا يأتي بعد المقابلة الناجحة.

التعليقات