يشهد سوق السيارات في السودان تذبذبا كبيرا بين انخفاض وارتفاع بسبب عدم استقرار سعر الدولار والدولار الجمركي والذي يجعل هنالك حيرة بالنسبة للبائع هل يبيع بالخسارة ام يترك السيارات في حالة ركود وجمود وبالنسبة للمشتري لا يعرف التوقيت المناسب للشراء نظرا للتذبذب والتراجع المفاجئ، وفي الفترة الحالية يعتبر سوق السيارات في حالة ركود بسبب توقع انخفاض اسعار السيارات نسبة للاوضاع السياسية التي تمر بها البلاد وتعويم الجنيه المتوقع منه انخفاض سعر الدولار او توحيد سعر الصرف مما ادى الي وجود خوف وتحجم عن عملية الشراء، ومن المتوقع حدوث المزيد من الانخفاض في السودان بسبب انعدام القدرة الشرائية لدى الجمهور، وانعدام البنزين والجاز نسبيا وازدياد اسعارها باستمرار قد يكون ايضا من اسباب انخفاض القوة الشرائية، كما ان المشترين اصبحو في حالة ترقب دائم لتراجع اسعار السيارات في السودان.

ويمكن ان نذكر اسباب انخفاض اسعار السيارات ونقسمها الي نقاط رئيسية:

- الدولار والدولار الجمركي: بسبب عدم استقرار سعر الدولار بين الارتفاع والانخفاض الدائم.

- البائع: حالة الركود التي يمر بها سوق السيارات قد تضع البائع في حيرة وقد يضطر الي خفض الاسعار حتى يتمكن من بيع السيارات التي لديه، وايضا يوجد حالة سخط كبيرة منتشرة بين التجار بسبب شرائهم للسيارات بأسعار مرتفعة في الفترة السابقة وقد يهدد بخسائر مالية كبيرة لهم .

- المشتري: بسبب خوف المشتري من انخفاض اسعار السيارات والمشتري لا يعرف الوقت المناسب للشراء بسبب التراجع المفاجئ.


- الوقود: انعدام الجاز كليا تقريبا والبنزين من فترة لاخرى قد يؤدي الي انخفاض نسبة الشراء مما يؤدي الي انخفاض اسعار السيارات.

- قطع الغيار: عدم توفر قطع غيار بعض انواع السيارات او غلاء اسعارها قد يؤدي الي قلة الطلب عليها مما يؤدي إلي انخفاضها.

- الاوضاع السياسية: يمر السودان بفترة انتقالية وعدم استقرار في الاوضاع السياسية يؤدي الي عدم الاستقرار في كل الاسعار من كل النواحي ومنها السيارات.

- وباء كورونا: مشكلة عالمية ادت الي التأثير في الاسعار عالمياً.

اسعار السيارات في السودان 2021 <-- للتوجه الي صفحة اسعار السيارات

سيارات للبيع في السودان <-- للتوجه الي سيارات للبيع السودان

اضافة الي المعوقات العديدة الي يواجهها سوق السودان للسيارات والتي أدت إلي الضعف العام في حركة سوق السيارات، فضلاً عن نقص السيولة في سوق السيارات.


اَقراء هل ستنخفض اسعار السيارات في الفرنسية في السودان

ومن ناحية اخرى قد تؤدي هذه الاسباب نفسها الي زيادة الاسعار ففي ظل هذه الظروف التي يمر بها السودان لا نستطيع توقع ما قد يحدث فمن الممكن ان يرتفع سعر الدولار كثيرا فجاءة ويضطر التجار الي زيادة اسعار السيارات وقد يكون انتشار وباء كورونا ايضا سبباً في الزيادة بسبب قلة استيراد السيارات من الخارج وغيرها الكثير من الاسباب والمقومات، ولكن في ظل الارتفاع الهائل في الفترة الماضية يتأمل المواطن السوداني الي انخفاض اسعار السيارات بسبب انخفاض الدخل والتذبذب في اسعار اغلب السلع التجارية.

يمكنك المشاركة في التعليقات موضحاً الاراء هل سترتفع اسعار السيارات ام ستنخفض مع الوقت؟

التعليقات

حسابي
أضف أعلان
كاشي
التنبيهات