إنتشرت السيارات الكورية بكثافة كبيرة في جميع مدن السودان خلال السنوات الأخيرة، وأصبح السودان سوق لا يستهان به بالنسبة لشركات السيارات الكورية، وأكثر هذه الشركات الكورية تواجداً في السودان هي شركة هيونداي التي تمتاز سياراتها بخيارات عديدة ومتنوعة تلبي الإحتياجات المختلفة للعملاء، وقد وصل تأثير سوق السودان على العربات الكورية لدرجة أن أي قرارات حكومية ذات صلة بإستيراد العربات في السودان تؤثر على اسعار العربات المستعملة في دلالات السيارات المستعملة في كوريا.

حصدت شركة هيونداي للسيارات في العام 2020م فقط سبعة جوائز متعلقة بدراسة الجودة الأولية التي أجرتها مؤسسة (جي دي باور) الأمريكية المعروفة لعدد سبعة من سياراتها، أبرزها توسان وفلوستر وأكسنت وإلنترا، هذا غير الجوائز العديدة التي حازت عليها على مدار الأعوام السابقة، وهذا ليس بغريب على شركة تجاوز عمرها الخمسين عاماً من العطاء والتصنيع والإنتاج والتطوير والدراسات وتراكم الخبرات.

تستمر أسعار سيارات هيونداي في السودان في زيادة شبه شهرية منذ بداية هذا العام وذلك لكثرة الطلب عليها ولتوفر إسبيراتها وسهولة صيانتها، بالغضافة إلى أن أسعار السيارات بشكل عام تتأثر بزيادة الدولار في السوق الموازي وبسياسات الإستيراد الخاصة بالدولة بجانب إغلاق الدول الذي تم في أغلب أنحاء العالم لمكافحة جائحة كورونا سريعة الإنتشار والتي حصدت آلاف الأرواح (نسأل الله الرحمة والمغفرة للمتوفين ونسأله العافية والشفاء للمصابين) وكان أثر ذلك شح وندرة في المعروض من سيارات هيونداي للبيع نتيجة عدم وجود عربات واردة إلى الأسواق والدلالات.


زيادة أسعار الوقود الكبيرة التي تم تطبيقها منذ حوالي ثلاثة أشهر، وهي مضاعفة السعر أربعة أضعاف، كسياسة لوزارة المالية في رفع الدعم التدريجي عن السلع، كان من المتوقع في نظر الناس أن تؤدي إلى إنخفاض أسعار السيارات، ولكن ما حدث هو العكس فقد أدى إلى زيادة الأسعار، وقي نظري فإن ذلك يرجع إلى أن زيادة أسعار الوقود أدت إلى زيادة في أسعار جميع السلع والمستهلكات التي يتم ترحيلها، وبالتالي فقد حدثت زيادة في معدل منصرفات الأسر، وقد قام التجار برفع اسعار منتجاتهم بغرض زيادة أرباحهم لمقابلة زيادة المنصرفات التي طرأت عليهم على صعيد مستهلكاتهم المنزلية اليومية، وما حدث أن تجار السيارات إنتهجوا نفس النهج بإعتبار أن سلعتهم هي السيارات فقاموا بالتالي بزيادة أسعارها ليتمكنوا من زيادة دخلهم لمقابلة إرتفاع الأسعار في مستهلكاتهم اليومية.

سيارات هيونداي هي الأكثر إنتشاراً في دلالات السيارات في السودان بشقيها التقليدية والإلكترونية، وقد بدأت الدلالات الإلكترونية متمثلة في مجموعات الواتساب والفيسبوك والمواقع الإلكترونية المتخصصة في البيع والشراء تحل تدريجياً محل الدلالات التقليدية لأنها توفر الوقت والجهد وفي أغلب الأحيان تتم عمليات البيع دون وجود وسطاء (سماسرة).

يعتبر موقع السوق المفتوح السودان أحد مواقع البيع والشراء السيارات في السودان وتوجد به العديد من عروض سيارات هيونداي، وفيما يلي آخر هذه العروض للاسعار السيارات في السودان:

سياره هيونداي سانتافي موديل 2017 السعر 4,000,000. سياره هيونداي فيرنا موديل 2000 السعر 970,000. سياره هيونداي اكسنت دبدوب موديل 2007 السعر 1,530,000. سياره هيونداي أتوس موديل 2000 السعر 1,100,00. سياره هيونداي افانتي موديل 2016 السعر 2,550,000. سياره هيونداي تركان موديل 2004 السعر 1,000,000. سياره هيونداي توسان موديل 2014 السعر 2,700,00 

ويمكن ان تعرف اكثر عن سيارات هيونداي بالضغط علي سيارات هيونداي للبيع في السودان



تمتاز سيارات هيونداي بكثرة الخيارات وتعدد الفئات وإختلاف الأسعار مما يكسبها ميزات تنافسية على أغلب المنافسين، فمثلاً في السيارات العائلية لديها سانتافي وتركان وفي فئة الصالون لديها أكسنت بأنواعها (نيو أكسنت والمضلع ودبدوب) ولديها أفانتي وفيرنا وسوناتا وكليك وجيتز وتوسان، وفي العربات الإقتصادية فلديها الأتوس والفيستو والإيون والبرايم، كما أن لديها تاريخ عريق مع الحافلات الصغيرة والكبيرة والباصات السفرية.

أكثر عربات هيونداي شيوعاً في السودان هي الآكسنت والكليك والتوسان والحافلة إستاركس والأتوس.

لدي قناعة بأن نجاح إنتشار شرات السيارات في البلدان يعتمد على الوكيل الرسمي بصورة كبيرة، وتختار شركة هيونداي وكلاء يليقون بمقامها، ووكالتها في السودان تمتلكها حالياً شركة البربري للسيارات، وهي تقدم خدمة جيدة في توفير الإسبير وتقدم صيانة عبر ورشة حديثة مجهزة، وهذه الخدمات تعرف بخدمات ما بعد البيع، وأصبحت ذات تأثير قوي على تسويق المنتجات.

التعليقات



تسجيل الدخول