شقق للبيع في الخرطوم - جميع انواع شقق للبيع في الخرطوم وارخص اسعار شقق في الخرطوم للبيع, شقق للبيع الخرطوم بالاقساط 2020- شقق للبيع في الخرطوم 2020 هنا يمكنك إيجاد ماتبحث عنه من شراء شقق تمليك في الخرطوم بداخل مدينة الخرطوم شقق دوبلكس وشقق في مباني سكنية وشقق بالتقسيط في الخرطوم جميع انواع الشقق للبيع في الخرطوم بافضل اسعار الشقق في الخرطوم

 أن بيع شقق في السودان أصبحت من الأستثمارات الحديثة نسبياُ ولكنه ازدهر سريعاً، وهناك مدن كثيرة أصبحت رائدة في المبيعات فمدن العاصمة الثلاث الخرطوم وبحري وأمدرمان نجدهم اخذوا النصيب الأكبر من سوق شقق في السودان وبعدها تاتي مدينة بورتسودان لتميزها بأنها مدينة سياحية ويمكن أن تجد بها شقق مفروشة للبيع في السودان وكسلا والقضارف، أما المدن في الشمال دنقلا وحلفا ومروي ومعها مدن نهر النيل شندي، عطبرة، الدامر فنجد بيع شقق في السودان, شراء شقق في السودان منها ضعيف بالمقارنة مع باقي المدن. أما في غرب السودان فمدينة الجنينة اكثرهم نشاط في السوق العقاري والأبيض والفاشر ونيالا بدرجة نشاط أقل ولاكن الطلب علي شقق السودان علي جدا في هذه المدن. وأما جنوب السودان الحديث سنار وكوستي  والدمازين وكادو قلي ضعيف جدا سوي الشقق المفروشة. أما في وسط السودان  فمدينة مدني هي الأولي في سوق الشقق هناك مع نشاط ضعيف في رفاعة و المناقل وبعد النشاط في مدينة الدويم.

السوق الأكبر للشقق هو شقق غير مفروشة في السودان لأن غالبية الشقق المعروضة هي ضمن مخططات سكنية ضخمة ومجمعات كاملة خدمية والشقق غالبها يكون لنشاط تجازي والشقق المفروشة هي للأيجارغالباً لتبديل المفروشات فيها وتغيرها نشاء حراج الشقق المعروضة في السودان كنشاط سابق لبيع الشقة أو تجديد الفرش فيها لتطويرها وزيادة تاجير الشقق.

ان موقع سوق السودان يقدم صفحة خاصة بكل عقارات السودان وليس ذلك وحسب بل هناك صفحات فرعية تفصل كل نوع عقار لكي تتيح اكبر عدد من الفرص لايجاد المناسب واختيار الافضل لنطلع على بعضها.

ضخامة سوق الشقق السودان وامتداده عبر جميع مدن السودان، أصبح سوق السودان المفتوح يقدم جميع انواع الشقق في السودان من الشقق المفروشة والشقق الغير المفروشة, ضرورة فرضها الواقع، فموقع سوق السودان المفتوح الالكتروني بطريقته التي تتيح خيارات تقسيم مدن السودان يجعل البحث أكثر سهولة ويسر للبائع والمشتري، فالبائع يمكنه عرض جميع التفاصيل عن تاجير الشقق في السودان او اسعار الشقق في السودان من عدد الغرف والحمامات والطابق الذي به الشقة ومساحة الشقة، أما المشتري فيعرف التفاصيل والسعر ويتواصل مع البائع مباشرة وذلك عن طريق تخصيص نوافذ لكل نوع عقارات الخرطوم.

ونجد شقق للبيع في السودان اصبح هذا العرض متوفر كما اشرنا لذلك في أول المقال سمة من سمات العقاري في السودان فعملية بيع شقة بمواصفات مطلوبة هذه الأيام بالذات مع العودة الكبيرة لبعض المغتربيين ورغبتهم في الأستقرار الدائم داخل أرض السودان ساهم في توسيع السوق الخاص بالشقق في السودان ، فعندما ترغب في أن تشتري شقة في بقعة في السودان يمكنك بكل بساطة الدخول الي موقع سوق السودان Alsoug.com واختيار من كافة العروض المتاحة بكل المميزات والتفاصيل من شقق للبيع في السودان ولكل صاحب عمارة أو مخطط سكني يرغب في بيع شقق بالسودان يدخل الي الموقع ويقوم بالعرض عبرموقع شوق السودان للشقق او سوق السودان للعقارات.

في عقارات للبيع - شقق للبيع في السودان - شقق السودان – شقق العقارات السودان - شقق السودان المباعة -الشقق السودانية - بيع شقق في السودان – شراء شقق في السودان - شراء شقق السودان

فالبحث في السودان أسهل عبر الأنترنت فنجد السودان عقارات للبيع لكن طرق العرض ضعيفة جداً والعقارات او الشقق المباعة سابقاً كانت تتم بالالية القديمة عبر السماسرة الذين كانوا يتحكمون في بيع الشقق في السودان وطريقة عرض العقارات المباعة في السودان من شقق مفروشة وغيرها من العقارت هذا ما كان يضعف سوق عمليات الشراء والبيع للشقق في السودان.

والثقافة الغالبة تؤثرعلي أي عنصر حديث وارد الي أي منطقة فنجد شقق للايجار السودان لها تصميم مختلف يتناسب مع الهوية والتقاليد في السودان الشقق السودانية المباعة تشبه تصاميم البيوت السودانية في التصميم العام لها و ساهمت هذه المراعاة للثقافة السودانية في زيادة الإقبال وأصبحت كثير من الأسر تشتري والملاك لها يبعون الشقق بسهولة في السودان.

السكن في السودان به عمليات تطوير مستمر ودخول التمدد الرأسي بدلا عن الأفقي مع أختيار مواقع مميزة للمخططات السكنية بالقرب من الخدمات الصحية والتعليمية، والإدارة الجيدة لملوك الورثة في المواقع المميزة وتحوليها الي مباني ضخمة متعددة الطوابق، ساهمت في بناء سوق كبير تباع فيه الشقق المفروشة والشقق غير المفروشة جعلت منه سوق ضخم وحرك معه سوق الأنشاءات في السودان ويظهر ذلك في ظهور الكثير من الشركات الهندسية، منتجاً سوقا ضخماً وفرص عمل كثيرة بطريقة غير مباشرة معه.

فتغير الذوق والرغبة في الحياة المريحة جعلت من السكن في شقق للايجار الخرطوم خيار أول للسودانيين في الفترة الأخيرة وبالتأكيد كل أنسان يرغب في الأفضل له.

هل تفكّر بشراء شقة ولا ترغب بمضيعة وقتك وجهدك في عملية البحث بين المكاتب العقارية وتتبّع الإعلانات المطبوعة وتلك الموجودة في الشوارع؟!..

 توجّه الآن إلى موقع السوق المفتوح وتحديداً إلى قسم شقق للبيع الخرطوم الذي يوفّر لك المساحة الإعلانية الإلكترونية الكبيرة والمتنوعة للتجوّل فيها والبحث عن أفضل وأنسب العروض وأنت جالس في مكانك، من خلال تصفّح إعلانات البائعين الذين يروّجون لعقاراتهم عن طريق التسويق الإلكتروني وعلى شكل إعلانات مبوّبة تصل إلى أكبر فئة ممكنة من المستخدمين الآخرين المهتمين بالشراء.

يُذكر بأن سهولة وسرعة الإعلان والتسويق والوصول إلى والتواصل مع الفئات المستهدفة لإتمام عملية البيع والشراء التي تهدف إليها هي أبرز المميزات التي تتمتّع لها عند نشر إعلانك الخاص أو البحث بين الإعلانات الموجودة هُنا على هذا القسم؛ نظراً لوجوده على منصة ذات سيط تتمتّع بجماهيرية واسعة بين المستخدمين في مختلف أنحاء السودان.

أهم المعلومات المُضافة على قسم شقق للبيع

عزيزي المستخدم أنت مخيّر هُنا إما بنشر إعلان خاص بك لتقديم عرض أو طلب على شقة بمواصفات معينة، أو أنت تبحث بين إعلانات المستخدمين الآخرين باستخدام خاصية "فلترة البحث" التي تساعدك على تحديد المعطيات اللازمة لحصر النتائج أمامك، وبالتالي تسهيل عملية الاختيار من بينها. وفي كلا الحالتين أنت مُطالب بإضافة وتحديد مجموعة من المعلومات التي تصلك بهدفك دون عناء أو مضيعة للوقت، أو حتّى تحمّل تكاليف إضافية لا حاجة لها.

وفيما يتعلّق بالمزايا الإضافية التي يمكن للبائع أو المشتري عرضها أو طلبها في إعلانه أو بحثه، فهي تتضمن: مكيف، تدفئة، بلكونة، حديقة، مصعد، كراج، غرفة خادمة، غرفة غسيل، قرب الخدمات، حارس، خزائن حائط، بركة سباحة، سخّان شمسي، زجاج شبابيك مزدوج وغيرها.

سوق العقارات في السودان

 تأثر قطاع العقارات في السودان بالأوضاع الاقتصادية والسياسية التي مرت بها البلاد خلال الفترة الأخيرة، خصوصًا بعد صدور قرار حكومي بقصر عملية بيع وشراء الشقق داخل الدولة على الشيكات البنكية؛ حيث يرغب أصحاب العقارات بالحصول على الأموال نقدًا خوفًا من تعرضهم للاحتيال، وبالتالي قل عدد شقق للايجار الخرطوم، بالإضافة إلى وجود أزمة بسبب ارتفاع أسعار الدولار في الأسواق الموازية إلى ما يزيد عن سبعين جنيهًا سودانيًا، بينما يوجد في البنك المركزي بـ 45 جنيهًا فقط، وبالتالي زادت الفجوة في قيمة المواد المستوردة التي تُستخدم في البناء. يتوقع الكثير من الخبراء حدوث انتعاشة في سوق العقارات السوداني عبر دخول العديد من المستثمرين العرب والأجانب،

 ويأتي ذلك بعد استقرار الأوضاع السياسية خصوصًا بعد تشكيل الحكومة، ويتميز القطاع العقاري بعدد كبير من الفرص التي ستشجع بعض الهيئات مثل اتحاد المقاولين العرب على إقامة الكثير من المشاريع بالعاصمة السودانية الخرطوم، بالإضافة إلى حرص السودان على بناء مساكن تشبه الشقق الأمريكية، وذلك بالاتفاق مع اتحاد البناء العالمي، وتتميز تلك الشقق بسعرها المنخفض، بجانب عقد الصندوق القومي للإسكان والتعمير بالدولة اتفاقيات مع بعض الدول الأوروبية المتقدمة مثل روسيا وتركيا على نقل تجاربها الناجحة في هذا القطاع.

أسعار الشقق في السودان

 يواجه الشباب السوداني صعوبة في الحصول على شقق بنظام التمليك، ويرجع هذا إلى ارتفاع أسعار العقارات بشكل جنوني، فقد أوضحت بعض الدراسات وجود تباين شاسع في الأسعار، بالإضافة إلى اختلاف القيمة بين العملة السودانية والدولار، وبلغ سعر الشقق ذات مساحة 300م في الأحياء الشهيرة مثل؛ جبرة والصحافة إلى 30 مليون جنيه، بينما يصل سعر شقق لودبيرنق إلى 9 مليون جنيه، بينما يُقدر سعر الشقق المكونة من عدة طوابق بـ 25 مليون جنيه، ويوجد فارق كبير بين سعر شقق التمليك وبين سعر الإيجار؛ حيث يبدأ سعر شقق المعروضة للإيجار من 15 ألف جنيه إذا كانت تتكون من حجرتين، بينما تتميز الشقق ذات الثلاث غرف بسعر 30 ألف جنيه، ويمكن أن يصل سعر إيجار الشقة في منطقة المجاهدين إلى عشرين ألف جنيه سوداني.

امتلاك الشقق في السودان

 تمثل الشقة عنصر الأمان للشباب السوداني، حيث تساهم في حل الكثير من المشكلات مثل الزواج، وتوجد الكثير من المميزات لشقق التمليك مثل الاستقرار الذي يعد مهمًا لجميع الأسر، فلا يمكن تغيير السكن باستمرار إذا كان الشخص لديه أطفال، حتى لا يضطر إلى نقلهم من مدرسة لأخرى، بالإضافة إلى أن شقق التمليك تمنح الشخص حرية كاملة في التصرف سواء من حيث تغيير قطع الأثاث أو إعادة ضبط ديكورات الشقة، بينما لا يُسمح بذلك في شقق الإيجار، حيث يضع بعض المؤجرين قوانين صارمة تمنع المستأجرين من إحداث أي تعديل، بينما يمكن للشخص أن يهدم بعض الحوائط إذا أراد إعادة تقسيم غرف الشقة.

يدفع الشخص قيمة استهلاك الكهرباء والمياه مع الحصول على ميزة مادية كبيرة، حيث لا يُجبر الشخص على دفع قيمة الإيجار بصفة مستمرة. توفر شقق التمليك فرصة رائعة للاستثمار، حيث يتميز قطاع العقارات في السودان بالنشاط المتنامي، وبالتالي قد يتمكن الشخص من الحصول على أموال وفيرة، أو الانتقال إلى شقق جديدة بعد بيع العقار القديم، وتوجد بعض الأفكار المربحة الأخرى مثل عرض الشقة للإيجار بشكل دائم إذا كان الشخص يمتلك سكنًا آخر.

أنظمة الحصول على الشقق توجد الكثير من فرص الدفع للحصول على شقة بالتمليك مثل؛ تسديد قيمة الشقة على أقساط، أو طلب قرض من البنوك السودانية، وكل واحد يختار طريقة الدفع التي تتناسب مع إمكانياته، ويجب على الشخص أن يتعرف أولًا على مميزات وعيوب نظام الدفع الفوري ونظام الدفع بالتقسيط.

مميزات وعيوب نظام الدفع بالتقسيط

تتعدد مميزات نظام الدفع بالتقسيط حيث لا يضطر الشخص إلى دفع قيمة الشقة كاملًا، وبالتالي يسهل الحصول على شقة، فلم يعد السعر المرتفع للشق عائقًا أمام تحقيق الشباب السوداني حلمهم في امتلاك العقارات، لأن الشخص يمكنه أن يُنظم الميزانية الخاصة به عبر اقتطاع جزء من راتبه الشهري من أجل دفع قيمة الشقة، ويتسم هذا النظام بالمرونة عند الاتفاق مع الجهة المالكة للعقار سواء كانت شركة أو شخص عادي، وذلك من خلال منح الشخص فترة طويلة للدفع، منعًا لاستنزاف جميع الموارد المادية للحصول على شقة فحسب، وبالتالي يُتاح للعملاء الدخول في مشاريع؛ لأن أصول الأموال لا تتصف بالثبات؛ حيث يمكن إدخالها في مجالات عديدة، بشرط تسديد الأقساط في الموعد المُحدد.

لا يخلو نظام الدفع بالتقسيط من بعض العيوب مثل؛ الافتقار إلى الاستقرار المادي لفترة من الفترات، ويغلب على الشخص الشعور بالقلق حيال عدم دفع الأقساط المتبقية في موعدها المحدد، حيث يُهدد بالخروج من السكن أو بالدخول في بعض الأزمات القضائية. تُضاف فوائد إضافية على القيمة الأصلية للشقة، ولهذا ترتفع أسعار شقق التقسيط عن نظام الدفع الفوري بفارق شاسع، ومن الصعب إيجاد مشترين لهذه الشقق عند التعرض على بعض الظروف التي تُجبر الشخص على بيع الشقة؛ لأن من الضروري أن يوافق المشتري الجديد على دفع باقي الأقساط، وهو ما يرفضه أغلب المشترين.

مميزات وعيوب نظام الدفع الفوري

 ينتشر نظام الدفع الفوري في الكثير من عمليات بيع وشراء الشقق بالسودان، حيث يتميز بالرواج وكثرة الفوائد المادية التي تعود على الشخص من إعادة بيع العقار لشخص آخر، وتبدأ نسبة ارتفاع الأسعار من 4% وتصل إلى 6%، وتوفر هذه الشقق الاستقرار للشخص إذا كانت قريبة من موقع العمل أو مدارس الأبناء، وتُوفر شقق الكاش على العميل، نظرًا إلى انخفاض أسعارها عن شقق نظام التقسيط

عند شراء شقة بنظام الدفع الفوري؛ فإن الشخص يلتزم بدفع مصاريف الصيانة مثل تصليح مواسير المياه أو الأعطال الكهربائية، وتكون أصول الأموال ثابتة، وبالتالي لا يُتاح الانتقال إلى شقة أخرى إلا في حالة وجود مشترٍ يستطيع تسديد قيمة الشقة فوريًا، وبمبلغ يتجاوز ما دفعه صاحب العقار الأصلي، وغالبًا ما يُجبر الشخص على نظام حياة صعب لفترة طويلة نظرًا إلى فقدان الميزانية كلها أو معظمها من أجل الحصول على الشقة.

 أبرز مناطق شقق للبيع في السودان

تتمتع العاصمة السودانية بالكثير من الأحياء التي تتوفر بها شقق للبيع مثل؛ حي الخرطوم 2 و 3، بالإضافة إلى حي الطائف والرياض، وتوجد شقق بأسعار منخفضة في منطقة العمارات، بينما ترتفع أسعار الشقق في جاردن سيتي وجبرة والصحافة، ويمكن شراء شقق بسعر متوسط في حي الأندلس الذي كان يُطلق عليه دار السلام في وقت سابق.

تكثر شقق للبيع في مدينة بورتسودان، وهي إحدى المدن شديدة الأهمية، حيث كانت تُسمى باسم برؤوت نسبة إلى أحد المشايخ المهاجرين إلى المدينة من الحجاز، ولكن مع احتلال الجيش الإنجليزي للدولة، تحوّل اسم المدينة إلى بورتسودان؛ لأنها الميناء البحري الأول في السودان، وتتميز المدينة بوجود عدد كبير من الأحياء مثل؛ ديم سلك والسلالاب، ويستطيع العملاء في السودان الحصول على شقة بسعر منخفض في منطقة الأسكلة وأبو حشيش، بينما ترتفع أسعار الشقق في حي المطار ودار النعيم.

شقق للبيع في السودان على موقع سوق السودان المفتوح الالكتروني

يشتمل موقع السوق المفتوح على العديد من إعلانات الشقق المعروضة للبيع، في السودان ويمكن للعميل أن يحدد المحافظة، حيث لا تقتصر الشقق على العاصمة فقط، مع إمكانية اختيار عدد الغرف والحمامات مع وضع السعر الذي يتناسب مع قدرة العميل المادية، وعند البحث تظهر لها النتائج بنفس المواصفات المطلوبة.


أعرض أقل أعرض أكثر